من نحن

   
 

وكالة دارنا الأخبارية موقع

 

 هي وكالة أخبارية  محلية مستقلة إنطلقت في أواخر شهر أيلول من عام 2010 , حاصلة على ترخيص من الجهات المختصة في الدوائر صاحبة الإختصاص في دوائر السلطة الفلسطينية

 

وتوجه وكالة دارنا هو شبابي إجتماعي يهتم بتناول قضايا إجتماعية تختص بالشأن الفلسطيني على وجه الخصوص والشأن الإسرائيلي والعربي والدولي على وجه العموم مستهدفين من ذلك فتح أفاق إعلامية جديدة تحاكي كل شرائح المجتمع بأكمله

 

كما وتسلط وكالة دارنا الأخبارية الضوء بكل قوة على أبناء الشعب الفلسطيني بكل فئاته وطرح ما يجول في الداخل الفلسطيني عبر الرؤى التحليلية والموضوعية التي تقدم للقارئ من خلال المتابعه المتواصلة كشعب متابع وباحث عن الخبر والصورة والصوت في آن واحد, وتطرح برامج مختصة لمجمل الفئات العمرية من أطفال ,نساء,شباب وكبار السن ولا ننسى ذوي الإحتياجات الخاصة . ونتيح المجال بالتواصل ومتابعة كافة المشكلات الإجتماعية والإقتصادية والسياسية والنفسية مع الجهات المختصة لمحاولة المساعدة لو جزئيا لتقديم حلول تساهم في حل هذه المشكلات

 

تؤمن وكالتنا والتي تحمل شعار " دارنا  لتنور يومك" بالقضايا العادلة محاولة أن تظهر وبكل شفافية ممكنة الوجه الحقيقي لكل خبر وقصة وعليه فإنها تؤمن بالتعددية وبالرأي والرأي الأخر من دون إنحياز لآي رأي كان سوى إنحيازها وإيمانها المطلق بالعدالة والحرية

 

من هنا فإن وكالة دارنا تتبع خطاً ونهجاً يسير نحو أفق إعلامية حرة وصادقة وحقيقية وجادة ,ساعية بأن تكون لها البصمة البارزة في الدفاع عن حقوق الناس والمواطنين دون أي قيد أو شروط بعين الإنسانية بعيدا عن النظر لإنتمائهم وأطيافهم الحزبية والسياسية

 

تتخذ وكالة دارنا من مدينة القدس مقرأ لها , حيث تتكون من طاقم إعلامي لديه الخبرة والكفاءة والمهنية المتميزة في عالم الصحافة والإعلام , بالإضافة إلى طاقم فني متميز في مجال الانتاج والمونتاج

  

الإعلام الصادق هو الطريق الاقرب للوصول إلى قلوب وأفكار المعنيين والمتابعين لكل التطورات في جميع مناحي الحياة سواء إجتماعية ,سياسية أو إقتصادية ومالية

 

, فمن هنا فإن وكالة دارنا تقوم بطرح البرامج الهادفة لجميع التطلعات ولا تغض الطرف عن محاولة المساهمة في تطوير وتشجيع الجانب الإقتصادي والمالي بحيث تقدم أنواع دعاية مسموعة مختلفة تصل بين المنتج والمستهلك وتدعم وتشجع القطاع الاقتصادي الفلسطيني وتنوه بماهية الخدمات المطروحة من المستثمر ليستفيد منها أبناء الشعب الفلسطيني .وبذلك نكون قد ساهمنا في إنجاح التسويق لمختلف المصالح وأصحاب الأعمال المهمتين بالدعاية نظرأ الى أن الدعاية هي الطريق الأسهل والأقرب في إيصال الفكرة والمعلومة للمستفيدين وأصحاب الطلب لهذه الخدمات

 

 

مع تحيات

 

إسرة وإدارة وكالة دارنا الاخبارية